مشاكل الشعر لدى النساء وكيفية السيطرة عليها

 

قد جعل الله لكل شيء ما يجعله في غاية السعادة، والجمال لدى المرأة هو سر سعادتها، كأنها خلقت حتى تشعر بأنها مميزة عن غيرها، وأهم ما يميز المرأة هو تاج رأسها إنه الشعر، لذلك كلما تعرضت المرأة إلى مشكلة مع شعرها تبدو حزينة وفي غاية الألم، لهذا نجد النساء أكثر من يهتم بالعناية التامة بشعرهم، وللأسف قد يوقعهم هذا في كثير من المشاكل، وأكبر الهموم هي تساقط الشعر.

فما سبب تساقط الشعر؟ إن معدل سقوط الشعر في اليوم 100 شعرة تقريبًا، وهذا العدد إن زاد يبدأ القلق والتفكير في الحلول، وتبدأ في التوجه إلى الطبيب حتى يحل هذه المشكلة، فقد تكون أكبر مشكلة أن المرأة لا تعرف نوع شعرها وكيف تتعامل معه، كأن تكون صاحبة شعر جاف وتستخدم شامبو غير مناسب، أو حتى تكثر من استخدام المجفف بدرجة عالية لا تتناسب بكل تأكيد مع طبيعة شعرها الجافة، لهذا نريد أن نعرف ما المشاكل التي تتعرض لها فروة الرأس حتى يسقط الشعر بغزارة، وما الذي يجب علينا أن نتبعه حتى نتخلص من هذه المشاكل، في موضوعنا نحاول حل كل المشاكل التي تتعلق بشعر المرأة.

 

أسباب تساقط الشعر بغزارة.

ترجع أسباب تساقط الشعر في كثير من الحالات إلى الإهمال، لأن حل المشاكل سهل لو أننا تعرفنا على سبب التساقط من بداية الأمر، بالتأكيد نحتاج الذهاب إلى الطبيب عندما يكون السبب وراثي مثلًا أما المشاكل التي نستطيع معرفتها والقضاء على سببها فلا تحتاج إلا العناية الكاملة، حتى يبقى الشعر كما هو زهرة المرأة التي تحتاج فقط إلى الرعاية لتبقى تاج الرأس، ومن أسباب تساقط الشعر.

 

1- التعرض للضغوط النفسية.

هناك بعض المواقف التي تتعرض لها المرأة وتؤثر على الشعر بسقوطه، كأن تقوم بعملية جراحية أو تتعرض إلى مرض شديد أو أن لديها ضغوط في العمل تؤدي إلى توترها أو إلى غضبها، فمع كل هذه التغيرات تتأثر فروة الرأس، لهذا لابد من محاولة الحفاظ على هدوء النفسية، وهذا التساقط للشعر قد يكون في فروة الرأس كلها أو في بعض الأماكن فقط ومع ذهاب هذا الأثر النفسي الذي تتعرض له يعود الشعر إلى طبيعته.

 

2- اختلال الهرمونات.

هرمون الغدة الدرقية إذا حدث فيه أي زيادة أو نقص يؤثر على الشعر، والخلل الحقيقي الذي يحدث عند المرأة يكون وقت الولادة لأنها طول فترة الحمل تزيد الهرمونات بشكل كبير مما يغذي الشعر ويزيده غزارة، والمشكلة تظهر بعد الولادة لأن هذه الهرمونات تقل بشكل كبير جدًا، مما يؤدي إلى تساقط الشعر بكمية كبيرة.

 

3- نقص الحديد.

إذا نقص الحديد في الجسم أو كان عند المرأة فقر دم فهذا يؤثر على الشعر بشكل سلبي، ويؤدي إلى تساقطه وعند العلاج من هذه المشكلة يعود الشعر كما كان.

4- حبوب منع الحمل.

عند استخدام النساء لتلك الحبوب التي تمنع الحمل، فإنها تؤدي إلى نقص كبير في الدم، والذي يسبب بدوره الضعف بشكل عام، وهذا الضعف يؤدي إلى تساقط الشعر، لأنها قد فقدت الكثير من الحديد الموجود في الجسم.

 

5- التغيرات الغذائية.

إن تغير النظام الغذائي وسوء التغذية، يؤدي إلى تساقط الشعر، والمقصود بتغير النظام الغذائي هو التحطيم الذي تقوم به بعض النساء دون وعي، أن تقوم برجيم  لتتخلص من الوزن الزائد بلا استشارة لطبيب.

 

6- الأدوية.

هناك بعض العلاجات التي تحتوي على كمية من المواد الكيمايائية، وهي ضارة جدًا للشعر، وتؤدي إلى تساقطه بشكل كبير ومن هذه العلاجات علاج السرطان ميثوتريكسات، وبعض العقاقير بها مضادات انقسام الخلايا المؤثر على مدى حياة الشعر، فهو يؤدي إلى تساقط الشعر.

 

7– أمراض وراثية.

الأمراض الوراثية لها دور كبير في تساقط الشعر، لكن لا تصل إلى الصلع عند النساء إلا في حالات قليلة جدًا، ويكون ذلك بسبب وراثة ضعف الشعر عن الأم والأب، وعند توفر عامل الوراثة فإن السن يحكمه وكذلك التغيرات الهرمونية، فإن اجتمعت هذه العوامل، فإنها تؤدي إلى إضعاف الشعر بشكل كبير جدًا، وتساقطه وكما قلنا أن القليل من النساء فقط قد يحدث لهم مشكلة الصلع.

 

8- أمراض جهازية مثل الذئبة.

بعض الأمراض كالذئبة الحمراء تصيب الأنسجة الضامة، وهذه الأمرض تؤدي إلى تساقط الشعر، والسبب في هذا أنها تؤدي إلى انسداد تام في بصيلة الشعر، وهذا المرض في الغالب لا يعالج إلا باستخدام الكورتيزون.

 

وقت القلق من تساقط الشعر والحلول.

هناك بعض الأمور التي تظهر لك لتعرفي أن نسبة تساقط شعرك كبيرة، فكما نعرف أن المعدل العادي يصل في اليوم إلى100 شعرة، والزيادة تظهر لك سيدتي إذا.

 

  • إذا وجدت الوسادة كل يوم ممتلئة بالشعر.

 

  • عند تمشيط الشعر، يظهر لك إن كان تساقطه بشكل كبير عن الدرجة التي أنت معتادة عليها

 

  • عند غسيل الشعر إذا كان أيضًا يسقط بغزارة فإن هذا يدل على أن شعرك يسقط في اليوم ما يصل إلى 200 شعرة أو أكثر

وعند التأكد من الأمر لابد من أن تحاول أن تفعل الآتي.

1- عند حدوث هذا الأمر وهذه الكثرة من تساقط الشعر حاولي أن تمنعي شعرك عن أي إجهاد، حتى يعزز من نفسه، ويعيد نموه فلا تكثري من غسيله وتمشيطه بشكل شديد مثلًا.

2- توقفي عن أي توتر تتعرضي له، فإن هذا يزيد من مشكلة شعرك، ويمكنك أن تأخذي  إجازة لتصفية زهنك، لأن الشعر يتأثر بالضغوط التي تتعرضي لها، فتوقفي عن هذا حتى لا تزيد المشكلة.

3- إذا لم يستجب شعرك لكل هذا عليكي التوجه مباشرة إلى طبيب الجلدية، حتى تعرفي السبب في هذا، وإن كان هناك أي شعور بالتعب في أي منطقة بجسمك عليكي الذهاب أيضًا لطبيب هذا التخصص، لأنه يؤثر بكل تأكيد على مشكلة الشعر.

 

بعض الأفعال تضعف الشعر بشكل كبير.

بعض السلوكيات تسبب لنا تقصف وضعف الشعر، ويجب تجنب تلك العادات التي تؤدي إلى سقوط الشعر بعد فترة قليلة، ومن هذه السلوكيات.

  • استخدام المجفف بدرجات علية، يؤذي الشعر بشكل كبير، ويؤدي إلى تساقطه.

 

  • تعرض الشعر للشمس والأتربة يؤثر عليه بالسلب.

 

  • غسيل الشعر بالشامبو المليئ بالمواد الكيميائية يؤذي الشعر، ويؤدي إلى الصلع في بعض المراحل، وكذلك كثرة استخدام الصبغات فإنها مؤذية للشعر بشكل كبير.


أضف تعليقاً